الازمات المالية والاقتصادية العالمية ومصير الليبرالية

د. عبدالقادر دندن
السعر: 8 د.أ
عدد الصفحات: 236
نوع التجليد: soft cover
رقم الطبعة:
لون الطباعة:
القياس (سم):
الوزن (كغم):
ISPN: 9789923231616
النبذة

  يتمحور حول دراسة وتحليل أهم وأكبر الأزمات المالية والاقتصادية العالمية التي ضربت النظام الاقتصادي الدولي، منذ بدايات القرن العشرين وإلى غاية العقد الثاني من القرن الحادي والعشرين، حيث تستقر بين دفتيه دراسات معمقة لسلسلة من الأزمات العالمية ابتداء من أزمة الكساد الكبير 1929، ومرورا بأزمات دول أمريكا اللاتينية في الثمانينيات والتسعينيات، وأزمة دول جنوب شرق آسيا 1997، والأزمة المالية العالمية 2008، وأزمة دول منطقة اليورو (أزمة الديون السيادية)، وصولا إلى انعكاسات فيروس كوفيد 19 على الاقتصاد العالمي، مع توطئة تدرس الأزمة كمفهوم معرفي واقتصادي وتطورات دلالاتها، والتفصيل في القيم الليبرالية التي تغذي القواعد الرأسمالية التي تحكم الاقتصاد العالمي، ذلك أن جوهر إشكالية هذا الكتاب تدور حول مدى دور القيم الليبرالية التي تدير الاقتصاد العالمي في تفاقم وتواتر الأزمات، وانعكاس ذلك على استقرار اقتصاديات العالم من جهة، وعلى مدى مصداقية الليبرالية كإيديولوجية قادرة على ضمان استقرار وانضباط الاقتصادات والأسواق العالمية من جهة أخرى، في ظل بروز خطابات مراجعة لهذه الإيديولوجية من داخلها وخارجها، ومدى إمكانية بروز خلفيات قيمية وإيديولوجية أخرى يمكن أن تكون منافسة للإيديولوجية الليبرالية، وبديلا لها في إدارة دفة الاقتصاد العالمي والمضي به نحو بر الأمان.    

 

الفهرس